تويتر يطلق تصميمه الجديد

من طرف حسين !  |  نشر في :   1:49 ص 0


واشنطن: أطلق موقع المدونات الصغيرة "تويتر" تصميماً جديداً طموحاً يهدف إلى إبقاء مدوني الموقع وجمهورهم على الموقع وقتاً أطول وجذب المعلنين إليه للوصول إلى عدد أكبر من المشاهدين.
وذكر الموقع أن شكله الجديد سوف يوفر "استخداماً أسهل وأسرع وأكثر ثراء" للمدونات من خلال عمليات البحث السريعة والقوائم على يسار الشاشة إلى جانب تجميع الخصائص الأخرى، مثل قوائم المفضلات وأحدث الإضافات والموضوعات الأكثر مطالعة على الجانب الأخر.



كما سيجعل الشكل الجديد من عرض الصور وملفات الفيديو وغيرها من المحتويات الإعلامية للموقع أسهل.وسوف يتم تعميم التغيرات على الأسابيع المقبلة في حين يمكن للمستخدمين المفاضلة بين الشكلين الجديد والقديم.
وأكدت الشركة التي تمتلك الموقع في بيان إن "هذه التغييرات سوف تتم على مدى الأسابيع العديدة المقبلة وستبدأ بعدد قليل من الحسابات المسجلة على الموقع ليلاً".
وقد تزامن إعلان "تويتر" عن التصميم الجديد مع الكشف عن استراتيجية جديدة لجذب الإعلانات على أمل المساعدة في زيادة إيراداته والاستفادة من شعبيته المتزايدة. ويتيح برنامج الإعلانات الجديد للمعلنين دفع الأموال وفقاً لحجم المشاهدة.
ويسمح تويتر حالياً للشركات بالإعلان على الموقع من خلال ظهور الإعلانات فوق صفحات البحث التي يجريها المستخدمون بحيث تظهر الإعلانات ذات الصلة بالموضوع الذي يبحث عنه المستخدم.

وبهذا تدفع الشركات مقابل هذه الخدمة ليتم توصية الأفراد من قبل "تويتر"، وذلك باستخدام نفس الآلية التي توصي الأفراد بأتباع أشخاص يتشاركون معهم نفس الاهتمامات وبهذه الطريقة سوف يصبح بإمكان المعلنين مشاركة أحدث أخبارهم الجديدة، بالإضافة إلى الإعلانات أيضاً فيصبح بإمكان الأفراد متابعة أخر العروض عن طريق حساب المعلنين المجاني.

"تويتر" يبحث عن أنماط جديدة



ويبحث الموقع الإلكتروني "تويتر" حالياً عن سبل التوصل إلى أنماط جديدة للعمل التجاري لتحقيق أرباح، وذلك من خلال إرسال رسائل إلكترونية تضم 140 حرفاً على الأقل، وذلك بتوفير خدمة "العروض الخاصة" لمستخدمي الموقع على أن يتم تمويلها من خلال شركات تستخدم حساب تويتر المعروف باسم "إيرلي بيرد" الخاص بأغراض الدعاية.
وقد اتسعت قاعدة مشتركيه لتضم أكثر من 12 مليون مستخدم في الوقت الحالي، ولكن هذا الموقع الذي يتخذ من ولاية كاليفورنيا الأمريكية مقراً له يجد صعوبة في تحقيق أرباح، حيث أن فكرة استخدام الموقع في تنفيذ حملات دعائية وإعلانية قوبلت بمعارضة قوية من جانب المشتركين فيه.
ومن هنا جاءت فكرة ابتكار وسيلة جديدة لتوفير العروض الدعائية الخاصة للمستخدمين الذين يشتركون فقط في خدمة "إيرلي بيرد" وإذا ما اكتسبت هذه الفكرة شعبية فمن الممكن أن يتحول "تويتر" إلى منافس قوي لمواقع تقديم العروض الخاصة مثل "جروب أون".
وسوف تقتصر هذه العروض في بادئ الأمر على الأسواق الأمريكية ولكن بمرور الوقت سيكون من الممكن توسيع مجالها إلى مناطق جغرافية أخرى وقد تتشعب إلى مجالات أخرى مثل الموسيقى أو صناعة الأزياء.


التسميات: , , ,
نبذة عن الكاتب

اكتب وصف المشرف هنا ..

اشتراك

الحصول على كل المشاركات لدينا مباشرة في صندوق البريد الإلكتروني

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة

0 التعليقات :

تذكّر قول الله عز وجل
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ))

back to top