وفاة شيخ الأزهر بأزمة قلبية مفاجئة

من طرف حسين !  |  نشر في :   1:03 م 0

إثر أزمة قلبية مفاجئة، توفي اليوم، الأربعاء 10 مارس، شيخ الأزهر، الإمام محمد سيد طنطاوي، عن عمر يناهز 82 عاما، في الرياض، بعد حضوره فعاليات تسليم جوائز الملك فيصل العالمية في المملكة العربية السعودية.
وكانت أزمة قلبية حادة، قد داهمت شيخ الأزهر، خلال وجوده بمطار الملك خالد الدولي بالرياض، استعدادا للعودة إلى القاهرة، فتم نقله إلى المستشفى على وجه السرعة، لكن قضاء الله كان الأسبق.
طنطاوي ولد في 28 أكتوبر 1928، بقرية سليم الشرقية بمحافظة سوهاج، وتعلم وحفظ القرآن في الإسكندرية، وحصل على

الدكتوراه في الحديث والتفسير عام 1966 بتقدير ممتاز.
وعمل طنطاوي مُدرّسا في كلية أصول الدين، ثم انتدب للتدريس في ليبيا لمدة 4 سنوات، كما شغل بالمدينة المنورة منصب عميد كلية الدراسات العليا بالجامعة الإسلامية، وعين مفتيا للديار المصرية في 28 أكتوبر 1986، ثم عين شيخا للأزهر عام 1996، وظل في منصبه حتى وافته المنية.
ولطنطاوي العديد من المؤلفات، أهمها: "بنو إسرائيل فى القرآن والسنة" عام 1969، "التفسير الوسيط للقرآن الكريم" عام 1972، "القصة فى القرآن الكريم" عام 1990، "معاملات البنوك وأحكامها الشرعية" عام 1991.


نبذة عن الكاتب

اكتب وصف المشرف هنا ..

اشتراك

الحصول على كل المشاركات لدينا مباشرة في صندوق البريد الإلكتروني

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة

0 التعليقات :

تذكّر قول الله عز وجل
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ))

back to top