مرتضى منصور: "روراوة" لا يستحق اسم النبي .. وكان يجب على زاهر أن يضربه على" قفاه"

من طرف حسين !  |  نشر في :   8:38 م 0



شن مرتضى منصور الرئيس السابق لنادي الزمالك هجوماً شديدًا على سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، بعدما تعامل بهدوء مع إعراض محمد بن روراوة رئيس الاتحاد الجزائري عنه الثلاثاء الماضي.

وكان سمير زاهر حاول مصافحة رورواة خلال مؤتمر صحفي الثلاثاء الماضي قبل مباراة الفريقين يوم الأربعاء، في المبادرة التي اقترحها الرئيس السوداني عمر البشير لتهدئة الأوضاع قبل اللقاء.

وقال مرتضى في مداخلة مع خالد الغندور عبر قناة "دريم": إنه كان يجب على زاهر الذي لا يمثل ذاته إنما يمثل يمثل بلده، أن يقابل رورواة الذي أهانه ورفض مصافحته اللطم على وجهه الذي أعرض عنه.

وأضاف" إن اختيار السودان لم يكن موفقا لإقامة اللقاء، لأن السودانيين قدراتهم الأمنية محدودة .. كان يجب اختيار دولة تستطيع السيطرة الأمنية على اللقاء.

وطالب مرتضى المهندس هاني أبوريدة عضو اللجنة التنفيذية بالفيفا بنقل ما حدث في السودان لمسئولي الفيفا.. وكذا سحر الهواري عضو اللجنة النسائية بالاتحاد الدولي لكرة القدم.

ورفض مرتضى أن تتسبب الأحداث من جانب الجماهير الجزائرية في معاداة الشعب العربي، مشيرًا إلى أن الدول العربية كلها كانت سعيدة بفوز مصر في مباراة الرابع عشر من نوفمبر، وحزينة لما حدث في المباراة الفاصلة في السودان.
شاهد الفيديو

korabia

نبذة عن الكاتب

اكتب وصف المشرف هنا ..

اشتراك

الحصول على كل المشاركات لدينا مباشرة في صندوق البريد الإلكتروني

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة

0 التعليقات :

تذكّر قول الله عز وجل
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ))

back to top