أكبر علم مصرى يطوف «الجزيرة» فى نفس توقيت الضربة الجوية

من طرف حسين !  |  نشر في :   2:26 ص 0



فى الثانية من ظهر أمس وبعد ٣٦ عاماً من إطلاق الضربة الجوية التى مهدت لنصر أكتوبر ١٩٧٣، طاف حوالى ١٠٠٠ شاب وفتاة مصريين بأكبر علم داخل مركز شباب الجزيرة فى قلب القاهرة. وطاف الشباب بالعلم المصرى الذى يبلغ طوله ١٢٠ متراً وعرضه ١٠ أمتار ومساحته ١٢٠٠ متر مربع داخل المركز.
وقال حسام صبرى، رئيس مجلس إدارة المركز، إن العلم استغرق تجهيزه أسبوعاً كاملاً وشارك فى صناعته ١٢٠٠ من الشباب المتطوعين بالمركز.
وأكد صبرى أن المركز والشباب الذين قاموا بتصنيع العلم قاموا بالاتصال بموسوعة «جينس ريكورد» لمعرفة حجم أكبر علم فى العالم وطالبوا بزيارة لجنة لتسجيل علمهم بها. وأشار صبرى إلى أنهم أرادوا بهذه المسيرة نفى أى من الشائعات المغرضة التى دارت فى الفترة الأخيرة حول إغلاق المركز وحل مجلس إدارته.


نبذة عن الكاتب

اكتب وصف المشرف هنا ..

اشتراك

الحصول على كل المشاركات لدينا مباشرة في صندوق البريد الإلكتروني

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة

0 التعليقات :

تذكّر قول الله عز وجل
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ))

back to top